الجمعة 23 أبريل 2021 الموافق 11 رمضان 1442
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
مدير التحرير
وصفي ابو العزم
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

النساء ينتفضن على السوشيال ميديا بهاشتاج «افتحوا المساجد للسيدات»

الإثنين 01/مارس/2021 - 03:56 م
هير نيوز

في الفترة الأخيرة سادت حالة من الغضب وسط السيدات بسبب غلق المساجد أمامهن، خاصة بعد عودة فتح المساجد تدريجيًا للرجال بعد غلقها إثر جائحة كورونا، طالبت السيدات بفتح المُصلى الخاص بهن.. هير نيوز تحدثت مع بعض السيدات الذين شاركوا في الهاشتاج.

وفي وقت سابق أعلن المركز الأزهر العالمي للفتوى، أن ⁩صلاة المرأة في بيتها خير من صلاتها خارجه بما في ذلك المسجد، ⁩ولكن إن خشيت فوات وقت صلاة وهي خارج بيتها في مكانٍ عامٍّ؛ بحثت عن مكان تستتر فيه، وأدَّت صلاتها.

"هي صلاة الستات اللي بتجيب كورونا"، هكذا قالت دعاء عاطف مهندسة في مكتب فني في البداية، وروت لنا موقف حدث معها بسبب غلق المصلى أمام السيدات قائلةً، "في أحد الأيام ذهبت للصلاة فوجدت أحد العاملين بالمسجد قال لي ممنوع للسيدات، فقلت له إني على علم بغلق المصلى الخاصة بنا وسأصلي آخر المسجد، فرفض بشدة وذكر أنها أوامر صادرة من وزارة الأوقاف بسبب حالة الوباء خوفاً علي صحة الناس وتطبيقاً للإجراءات الإحترازية.

فاطمة نبيل مهندسة عبرت عن مطالبها قائلةً، "كل ما نريده هو فتح المساجد لنا لكي نصلي، فأنا حين أذهب لأي مكان أظل أبحث عن مكان بديل للمسجد لأتمكن من الصلاة، ولا أستطيع الصلاة في الشارع فلن أصلي أمام الناس وأيضًا لعدم نظافته، لذا نريد فتح المساجد لنا".

تقول رباب هلالي صحفية ومدرب "توكاتسو" بوحدة المدارس المصرية اليابانية بوزارة التربية والتعليم أن "المسؤولين لم يمنعوا صلاة النساء بالمساجد أصلًا، ومعظم مساجدنا الكبيرة مخصص لها جزء لصلاة النساء حتى في الأزهر نفسه، لذا فنحن لا نوجه رسالتنا لهم، إنما رسالتنا للقائمين على المساجد، فبعضهم لا يريد أن يرهقوا أنفسهم ويقوموا بفتح المصلى الخاصة بالسيدات، بسبب قيام بعضهن بإحضار أطفال معهن، الأمر الذي يجعل العمال ينظفون المساجد من وراء الأطفال باستمرار، "بيريحوا دماغهم بمعنى أصح ".

وأضافت جنى سالم، إحدى المشاركات في هاشتاج " افتحوا المساجد للسيدات" نحتاج المساجد لكي نستطيع الصلاة ونحن خارج المنزل، وطالبت بضرورة عودة فتح المساجد للنساء.

وقالت أسماء زين مساعد صيدلي، "المساجد مغلقة منذ عام، ولكن تلك الفترة رأينا بداية عودة الحياة لطبيعتها، وكل الأماكن التي كانت مغلقة تم فتحها ، ونتمني أن تُفتح المساجد لاسيما وأنني أضطر لقضاء نصف يومي بالخارج لظروف العمل ولا أجد مكان أصلي به ".

وأكدت مصادر مطلعة بوزارة الأوقاف أن عملية فتح المساجد أمام السيدات تكون بضوابط وذلك حرصا على سلامة رواد ضيوف الرحمن.

ومع اقتراب رمضان كانت وزارة الأوقاف قررت عودة صلاة التراويح في المساجد التي تقام بها صلاة الجمعة فقط، التزاما بالإجراءات الاحترازية وتوجيه المصلين بالالتزام بارتداء الكمامة الطبية والتباعد الاجتماعى، وتعقيم المساجد بشكل دائم مع منع أي موائد إفطار أو اعتكاف داخل المساجد.