السبت 31 يوليه 2021 الموافق 21 ذو الحجة 1442
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
مدير التحرير
وصفي ابو العزم
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده
مدير التحرير
وصفي ابو العزم

«ماضي زوجي بيعذبني أعمل ايه؟» خبيرة علاقات زوجية تُجيب

الأربعاء 21/يوليه/2021 - 06:59 م
هير نيوز

"ماضي جوزي معذبني ومش قادرة أنساه"، في أغلب الأوقات ماضي شريك الحياة من الأمور المؤرقة لكلا الطرفين، في كل الحالات يظل يطارد الطرفين خوفا من انكشافه، خاصة للزوجين، فعندما تبدأ الزوجة في فتح صفحة جديدة مع زوجها، يبقى شبح الماضي يطاردهما، خاصةً إذا كان هذا الماضي مليئًا بعلاقات نسائية متعددة قبل الزواج، الأمر الذي قد يُهدد استقرار حياتكِ معه.


الثقة

تؤكد، خبيرة العلاقات الزوجية، نسمة الحلواني، سواء أخبركِ زوجك بعلاقاته النسائية قبل معرفتكما، فإن الماضي يجب أن يظل ماضيًا، ولا يؤثر في حاضركِ، خاصةً إذا كان زوجك يعاملكِ بشكل جيد ومخلصًا لكِ، ولا يُوجد ما يدعوكِ للشك في تصرفاته، فلا داعي لجعل هواجس الماضي تعكر صفو حياتك.


متنكشيش وراه

تنصح خبيرة العلاقات الزوجية، بضرورة عدم التفتيش وراء زوجك من خلال إمساك هاتفه ومحاولة معرفة مع من يتحدث، أو التفتيش في الماضي، فلن يأتي بعد هذه الأمور إلا المشكلات، فتعاملي بطبيعتك، واتركي الماضي، وتمتعي بحاضرك مع زوجك.


التحدث معه

وتنصح، خبيرة العلاقات الزوجية، بالتحدث مع زوجك خاصة إذا كان متفهمًا، فتحدثي معه بهدوء حول مخاوفكِ، فالصراحة أقصر الطرق بينكما، وأخبريه بأن ماضيه وما اكتشفتيه يشعركِ بعدم الأمان، فربما حديثك معه يطمئنكِ.


اشغلي وقتك

تحذر، خبيرة العلاقات الزوجية، نسمة الحلواني، من الفراغ لأنه "قاتل"، وقد يدفعكِ للقيام والتفكير بأشياء غير منطقية والتفكير دائمًا في علاقات زوجك السابقة، فإذا كان لديك وقت فراغ  فمارسي هواية مفيدة أو ابحثي عن وظيفة، فعندما تشغلين يومك، لن تجدي الوقت للتفكير في ماضي زوجك.


المساعدة

تنصح، خبيرة العلاقات الزوجية، إذا تحول التفكير في ماضي زوجك إلى شك، فلا بد من طلب المساعدة، ويعيقكِ عن ممارسة حياتكِ بصورة طبيعية، وإذا وصل الأمر لهذا الحد يجب زيارة اختصاصي نفسي أو استشارة أخصائي علاقات زوجية.


اقرأ أيضًا..

احذري الجدال.. 10 نصائح لحياة زوجية سعيدة