الجمعة 18 يونيو 2021 الموافق 08 ذو القعدة 1442
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
مدير التحرير
وصفي ابو العزم
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده
مدير التحرير
وصفي ابو العزم

بدون إحراج.. نصائح لتصريف «غازات البطن» بطريقة آمنة

الثلاثاء 18/مايو/2021 - 12:35 ص
هير نيوز

تمثل «غازات البطن» محل إحراج لدى الكثيرين، فلا يستطيع أحد منعها، وهي تُعد أمرًا طبيعيًا، لكنها تتسم برائحة غير مقبولة تتفاوت حدتها من شخص لآخر، وفي بعض الأحيان يتسم أشخاص باعتيادهم إطلاق غازات بنسبة أكثر من غيرهم، فما هي الأسباب التي تؤدي إلى إطلاق الغازات وما طرق تفاديها منعًا للإحراج.

قال الدكتور يوسف عيسى استشاري الأمراض الباطنية والجهاز الهضمي، إن سبب غازات البطن ليس بالضرورة نوع الطعام، وليس بالضرورة أن يكون الطعام أصلًا هو السبب، فمن الممكن أن تكون بسبب مجموعة من الأشياء مثل ابتلاع الهواء أو التنفس، والحقيقة أن معظم الغازات الخارجة من المستقيم ناتجة عن ابتلاع الهواء، والباقي منها ينتج عن طريق البكتيريا التي تعيش في الجهاز الهضمي والتفاعل بين الأطعمة التي تتناولها والسوائل التي تشربها وتلك البكتيريا.

القناة الهضمية
وأشار "عيسى"، إلى أن الصحة الجيدة تبدأ من القناة الهضمية، إذ تعمل البكتيريا الموجودة في أمعائك على إنتاج مواد حيوية أو مواد كيميائية نشطة التمثيل الغذائي والفيتامينات والمغذيات والأحماض الدهنية، تؤثر بدورها في عملية التمثيل الغذائي، وهذه المواد تعزز الهضم ونظام المناعة لدينا، وكذلك تبقى الرائحة الكريهة لدينا أقل وتحت السيطرة.

الغازات القليلة في الأمعاء الصحيحة
وأوضح الدكتور عيسى، أنه إذا كانت أمعائك تتمتع بصحة جيدة، فإن الأمور ستسير على ما يرام، وستمرر الغازات بسلاسة، ولن تلاحظ ذلك، ولكن إذا كنت تلاحظ الغازات الخاصة بك، وتطلق غازات أكثر من المعتاد، فهناك مشكلة، ويجب عليك تنظيم طعامك، وتعتبر الأطعمة الغنية بالألياف غير المهضومة وغير القابلة للامتصاص، رائعة لتغذية البكتيريا الصحية في الأمعاء، لكن الأطعمة مثل السكر والأطعمة المصنعة والقمح المعالج يمكن أن تغذي البكتيريا والخميرة غير الصحية، وبالتالي تتصارع مع البكتيريا الصحية في أمعائك، مما يؤدي في النهاية إلى الانتفاخ وتكوين غازات كريهة الرائحة.

اقرأ أيضًا.. 

أفضل الأطعمة
وقال عيسى، إن أفضل الأطعمة التي يمكن تناولها من أجل صحة الأمعاء هي الأطعمة ذات الألوان الزاهية المختلفة وكثيفة الألياف، والأطعمة الطازجة من أجل تغذية أمعائك وتعزيز عملية الهضم بشكل أفضل مع نطاق طبيعي من إخراج الغازات، بينما أسوأ الأطعمة التي تأكلها لأمعائك هي الأطعمة المصنعة، فتتحول الذرة المعالجة إلى شراب الذرة، ويزيل القمح المعالج الألياف والبروتين، ويترك الكربوهيدرات، بالإضافة إلى أن بسترة الحليب المعالج ومنتجات الألبان تزيل البكتيريا والإنزيمات الجيدة.