الجمعة 01 مارس 2024 الموافق 20 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

هل يجوز الكذب لجبر الخواطر؟ الإفتاء تُجيب

الأربعاء 06/ديسمبر/2023 - 03:01 م
دار الافتاء المصرية
دار الافتاء المصرية


ورد إلى دار الإفتاء المصرية  سؤال خلال البث المباشر على صفحة التواصل الاجتماعي “ فيسبوك”، تقول صاحبته : لو أمي حلفتني أقول الحق وأنا عارفة لو قولتلها هتزعل أعمل إيه؟، فهل يجوز الكذب لجبر الخواطر؟.

 وتعرض "هير نيوز"  تفاصيل الإجابة على هذه الفتوى  لحسم الجدل وتوضيح رأى الشرع والدين فى هذا الأمر، وذلك من خلال السطور التالية..



هل يجوز الكذب لجبر الخواطر؟



أجاب الشيخ محمد عبد السميع أمين الفتوى بدار الإفتاء ، على السؤال،  كالتالى:  إن رسول الله علمنا بقوله: "المعاريض مندوحة عن الكذب"، الذكاء والفطنة في التعامل مع الناس، مطالبا السائلة بأن تتحلى بالحصافة والذكاء وألا تخبر أمها كي لا تحزن أو تغضب، وأن تقول لها حينما تطلب منها الحلف: “والله أقول الحق”، ثم قولي لها ما يرضيها عنك.

وشدد على أنه لا يجوز الكذب إلا في حدود الضرورة  ومنها الصلاح بين المتخاصمين، فهناك هدف أعلى وهو الصلح بين الناس، وكذلك إرضاء الأم، ومنه الزوج مع زوجته والزوجة مع زوجها.



كيف أكفر عن الكذب والغيبة والنميمة كي أقابل الله نظيفا؟



تلقى الدكتور علي جمعة مفتي الجمهورية السابق سؤالا يقول صاحبه: "كيف أكفر عن الكذب والغيبة والنميمة والخوض فى أعراض الناس كي أقابل الله نظيفا؟.

وقال علي جمعة ردا على السؤال: إن الكذب والغيبة والنميمة والسخرية يغفرها أن تستغفر لمن ارتكبت فى حقه هذا والدعاء له فى ظهر الغيب.

وذكر علي جمعة خلال فيديو عبر صفحته على فيس بوك مثالا لهذا قائلا كدعائك له ب"اللهم اغفر له، اللهم عافه، اللهم ارزقه، اللهم سامحنى وهكذا".

وأكد أن التكفير عن الغيبة والنميمة والكذب يكون بالاستغفار والدعوة للشخص الذي  ظلمته.

ads