الأحد 05 فبراير 2023 الموافق 14 رجب 1444
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
مدير التحرير
دعاء رفعت
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده
مدير التحرير
دعاء رفعت

ما كمية الطعام التي يجب أن تتناولها المرأة المرضعة؟

الجمعة 04/نوفمبر/2022 - 10:58 م
هير نيوز

تتساءل كل أم مرضعة عن كمية الطعام التي يحب أن تتناولها لإنتاج الحليب لإشباع الطفل، خاصة أن الأمهات الجدد لا يدركن أهمية الطعام ونوعيته، كما تخاف الكثير من الأمهات على أطفالهن من عدم إشباعهم، فنجد أنه يجب الإكثار من تناول نوعية معينة وكذلك تجنب بعض الطعام الذي يضر الطفل، وهذا ما ستوضحه السطور التالية.


كشف موقع" مام اند مي" أنه تتطلب الرضاعة الطبيعية سعرات حرارية إضافية، إذا كان وزنك لا يزال ثابتاً منذ فترة الحمل، فسيتم استخدام هذه السعرات الحرارية الزائدة بشكل طبيعي في حليبك، وإذا كنتي قد فقدت كل وزن طفلك، فقد تحتاجين إلى تناول 500-600 سعرة حرارية إضافية في اليوم.



بعد أن يبدأ طفلك في تناول الأطعمة الأخرى في عمر 6 أشهر، ستقللين إنتاج الحليب ويمكنك تقليل السعرات الحرارية التي تتناوليها.

تقاسم مع الطفل من خلال الحليب


يجب أن تعلم الأم المرضعة أن الطفل يتقاسم معها المواد الغذائية التي تدخل إلى جسمها ومن تلك المواد الهامة هي حمض دوكاساهكسانويك (DHA)، وهو عبارة عن حمض أوميغا 3 الدهني المهم الذي يحتاجه الأطفال لنمو الدماغ، يمكنك زيادة نسبة DHA في حليبك عن طريق تناول السمك 2-3 مرات في الأسبوع.

ويجب أن تعرف الأم المرضعة أن أفضل مصادر DHA التي يمكن أن تحصل على تلك المادة من خلالها هي: السلمون والسمك الأزرق والباس والسلمون المرقط والسمك المفلطح والتونة، ولكن يجب أن تتجنبي بعض المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

الكافيين




ينتقل الكافيين إلى حليبك ولكن معظم الأطفال لا يزعجهم، إذا كان طفلك لا ينام جيدًا أو كان سريع الانفعال، فقد ترغبين في الحد من الكافيين أو تجنبه، قد يكون الأطفال حديثي الولادة أكثر حساسية للكافيين من الأطفال الأكبر سنًا.