السبت 02 مارس 2024 الموافق 21 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

جحيم سيربيروس| أوروبا على صفيح ساخن ودرجة حرارة الأرض أكثر من 60 درجة مئوية

السبت 15/يوليه/2023 - 06:03 ص
أوروبا على صفيح ساخن
أوروبا على صفيح ساخن

أصدر خبراء الأرصاد الجوية تحذيرات من تعرض أوروبا لأعلى درجات حرارة على الإطلاق الأسبوع المقبل، وقد تصل درجات الحرارة إلى 48 درجة مئوية، الأمر الذي يهدد حياة البشر والماشية والمحاصيل..

أوروبا وجحيم سيربيروس



حذر الخبراء من وقوع أوروبا في قبضة موجة حر شديدة، سميت بموجة حر "سيربيروس"، والتي سُميت على اسم الكلب ذي الرؤوس الثلاثة الذي يحرس بوابات الجحيم في الأساطير اليونانية، وهي موجة حر بالفعل تعيشها أوروبا هذه الأيام.

تسببت موجة الحر "سربيروس" في حرائق غابات مهددة للحياة في كرواتيا، في يكافح المواطنون للتكيف مع ارتفاع درجات الحرارة فوق 45 درجة مئوية في إسبانيا وإيطاليا واليونان وتركيا.


بالأمس، اضطر عمال الإنقاذ إلى نقل السياح من قلعة أكروبوليس في أثينا إلى سيارات الإسعاف بسسب ارتفاع درجات الحرارة. وجاء ذلك في أعقاب تقارير عن وفاة رسام شوارع يبلغ من العمر 44 عامًا في لودي بإيطاليا.

موجة حر "شارون"


للأسف، يقول الخبراء إن النوبة القاتلة القادمة من الحرارة الشديدة، والتي سيطلق عليها اسم "شارون" - على اسم الملاح الذي يحمل أرواح الموتى إلى هاديس في الأساطير اليونانية - من المقرر أن تأتي بعد أيام فقط.

وفقًا للتقارير العلمية، وصلت درجات حرارة الأرض - مدى سخونة الأرض - في إسبانيا إلى ما يزيد عن 60 درجة مئوية في أجزاء من جنوب إسبانيا بنهاية الأسبوع الماضي، مع تحذير وكالة الفضاء الأوروبية من ارتفاع جديد وتحطيم الأرقام القياسية القارية لدرجات الحرارة الأسبوع المقبل.


يحذر خبراء الأرصاد الجوية من أن الرقم القياسي لدرجات الحرارة البالغ 48.8 درجة مئوية، والذي تم تسجيله في إيطاليا في أغسطس 2021، قد يكون متوقع مع وصول موجة الحر القادمة في جزيرتي صقلية وسردينيا الإيطاليتين.

ومن المتوقع أن تواجه عدد من البلدان أبرزها، إيطاليا وإسبانيا وفرنسا وألمانيا وبولندا، موجة حر شديدة حيث من المتوقع أن ترتفع درجات الحرارة إلى 48 درجة مئوية.


أصدر مسؤولو وزارة الصحة تحذيرات إنذار حمراء لعشر مدن رئيسية في إيطاليا، بما في ذلك فلورنسا وروما. ويعني التحذير الأحمر أن الحرارة شديدة لدرجة أنها تشكل خطراً على الصحة لجميع السكان - وليس فقط الفئات الضعيفة مثل كبار السن والأطفال الصغار جداً.


ads