الجمعة 01 مارس 2024 الموافق 20 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

هل يجب على المرأة تغطية قدميها في الصلاة؟ الإفتاء تُجيب

الخميس 07/ديسمبر/2023 - 11:31 ص
هل يجب على المرأة
هل يجب على المرأة تغطية قدميها في الصلاة؟ الإفتاء تُجيب

ورد إلى دار الإفتاء المصرية  سؤال خلال البث المباشر على صفحة التواصل الاجتماعي “ فيسبوك”،  جاء مضمونه : “هل يجب على المرأة تغطية قدميها في الصلاة؟”.

 وتعرض "هير نيوز"  تفاصيل الإجابة على هذه الفتوى  لحسم الجدل وتوضيح رأى الشرع والدين فى هذا الأمر، وذلك من خلال السطور التالية..


هل يجب على المرأة تغطية قدميها في الصلاة؟




أجاب الدكتور محمود شلبي، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية ،  على السؤال كالتالى  : “يرى جمهور الفقهاء أنه لا بد من تغطية القدمين أثناء الصلاة بالنسبة للمرأة”.

وأضاف “شلبي” أن فقهاء المذهب الحنفي يرون أنه لا يجب على المرأة أن تغطي قدميها أثناء الصلاة.

وأوضح أن المرأة إذا صلت بدون تغطية القدمين فصلاتها صحيحة، وإن كانت معتادة على سترها فتعمل بعادتها، فالمسألة خلافية هنا.

وأكد أمين الفتوى أنه يجوز العمل بالمذهب الحنفي بعدم تغطية المرأة قدميها فى الصلاة، ومن غطت قدميها خروجا من الخلاف فهذا مستحب.


هل تقبل صلاة المرأة بملابس ضيقة؟



وأوضحت دار الإفتاء المصرية ، أنه يشترط في الثوب الساتر للعورة داخل الصلاة ألا يكشف العورة أو يشفها، أما ما يصفها من الملابس الضيقة؛ كالبنطلون الضيق ونحوه، فتصح الصلاة فيها مع الكراهة.

وقالت « الإفتاء» فى إجابتها عن سؤال: «ما حكم الصلاة بملابس ضيقة؟»، إنه من المقرر شرعا أن ستر العورة شرط من شروط صحة الصلاة، فلا تصح الصلاة بدون سترها.

واستشهدت بما روى عن عائشة - رضي الله عنها- أن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم- قال: «لا تقبل صلاة حائض إلا بخمار»، رواه الإمام أحمد والحاكم ، والمقصود بلفظ «حائض» الوارد فى الحديث: أنها بلغت المحيض ومن ثم أصبحت من المكلفين بالصلاة.


هل تصح صلاة المرأة ببنطلون ضيق؟



تلقت دار الإفتاء المصرية  سؤالا تقول صاحبته:«هل تصح صلاة المرأة ببنطلون ضيق وعليه بلوزة طويلة؟».

وأجابت دار الإفتاء المصرية عن السؤال قائلة: إنه من المقرر شرعا أن ستر العورة شرط من شروط صحة الصلاة، فلا تصح الصلاة بدون سترها؛ فعن عائشة رضي الله عنها عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «لا تقبل صلاة حائض إلا بخمار» والمقصود (بحائض) أنها بلغت المحيض.

وأضافت الإفتاء أنه يشترط في الثوب الساتر للعورة داخل الصلاة ألا يكشف العورة أو يشفها، أما ما يصفها من الملابس الضيقة؛ كالبنطلون الضيق ونحوه، فتصح الصلاة فيها مع الكراهة.



ads