الإثنين 27 يونيو 2022 الموافق 28 ذو القعدة 1443
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
مدير التحرير
دعاء رفعت
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده
مدير التحرير
دعاء رفعت

"تجولت بالعباءة في أنحاء الشرق الأوسط" أسرار الرحالة الليدي "آن بلنت" وقصة عشقها للخيول

الإثنين 20/يونيو/2022 - 12:59 م
هير نيوز

إن للرحالة دورًا كبيرًا وعظيمًا في معرفة أنماط الحياة في الأماكن التي سافروا إليها وكذلك شكل البيئة وطبيعتها، بالإضافة إلى الإدراة السياسية والاقتصادية في تلك المناطق؛ حيث قاموا بكتابة العديد من الكتب التي سردوا فيها كل ما رأوه في أسفارهم هذه، ولعل من بين هؤلاء الرحالة هي الليدي "آن بلنت" والتي سوف يتم التعريف بها خلال السطور القادمة..




من هي الليدي آن بلنت 


ولدت الليدي "آن بلنت" في إنجلترا عام 1837 وكان والدها هو إيرل لافليس كما كان جدها هو الشاعر البريطاني اللورد بايرون، وكانت محبة وعاشقة لحياة الترحال وخاصة إلى منطقة الشرق الأوسط والتي كانت تقوم بها بواسطة الأحصنة، والتي كانت بارعة في امتطائها بدون سرج وكذلك تربيتها؛ حيث لم يكن لها منافسًا آنذاك.


اقرأ أيضًا..




قصة عشقها لخيول 


كانت تتسلل آن بلنت في وقت الشروق إلى إحدى الاسطبلات وتقوم برسم الخيول؛ حيث كانت بارعة في فن الرسم أيضًا، وما إن تزوجت الليدي "آن بلنت" من الشاعر والدبلوماسي ويلفريد سكاوين، وورث تركه من عائلته عام 1872 حتى أشارت عليه بشراء إسطبل للخيول في منزلهما في كرايت بارك، ومن ثم قررا الذهاب إلى الشرق الأوسط لشراء الخيول العربية الاصيلة ومن ثم نقلها إلى انجلترا، وفي عام 1912 أنشآ مزرعة خيول أسموها مزرعة الشيخ "عُبيد" وكانت بالقاهرة.




آن بلنت والمحافظة على نسل الخيول 


يرجع الفضل لليدي "آن بلنت" في المحافظة على نسل الخيول العربية الأصيلة، كما كانت تمتلك نحو 27 جوادًا من الخيول العربية الأصيلة، هذا وتوفت آن بلنت في القاهرة 1917؛ حيث مزرعة الخيول التي كانت قد أنشأتها من قبل وأقامت بها خاصة بعد انفصالها عن زوجها.


اقرأ أيضًا..




كتب الليدي "آن بلنت"


كان لليدي "آن بلنت" كتابين عن رحلاتها الاستكشافية وهما "قبائل بدو الفرات"؛ حيث سردت خلال هذا الكتاب شكل حياة القبائل وعاداتهم وكذلك دونت العديد من الملاحظات الشخصية، أما الكتاب الثاني فكان بعنوان "رحلة إلى بلاد نجد" والذي كان مخصصًا لمنطقة حائل والتي كانت وقتها تقع تحت حكم الأمير محمد العبد الله الرشيد؛ حيث وصفت عصره بالعصر الذهبي لآل رشيد.