الأربعاء 07 ديسمبر 2022 الموافق 13 جمادى الأولى 1444
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
مدير التحرير
دعاء رفعت
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده
مدير التحرير
دعاء رفعت

سليمة موكاسانجا.. أول حكم امرأة تمثل أفريقيا في كأس العالم

الخميس 24/نوفمبر/2022 - 05:24 م
هير نيوز

اختار الفيفا 6 حكمات لإدارة مباريات كأس العالم 2022 المقامة في قطر، وجاءت على رأسهن الحكمة الأفريقية الرواندية سليمة موكاسانغا.


بدأت موكاسانغا كرة القدم بعد رفض مشاركتها في اللعب بكرة السلة، وقيل لها إن سنها أصغر من السن المطلوبة للمشاركة في منافسات كرة السلة لمن هم دون الـ 17 - لكن الرياضة الثانية أشعلت الحماس بداخلها.




بينما ألهبت كرة السلة شغف موكاسانغا بالتحكيم قالت: "عندما كنت أذهب لمشاهدة مباريات (السلة)، كنت أرى أشخاصا داخل (الملعب) يسمون حكاما".


وأضافت: "كان باستطاعتهم اتخاذ قرارات وتغيير كل شيء على ساحة اللعب، لذا شعرت بالإثارة ومنذ تلك اللحظة، ورغم انني لا زلت تلميذة في المدرسة الابتدائية، بدأت التفكير في هؤلاء الأشخاص".


خطت الفتاة الرواندية خطواتها الأولى للعمل في مجال التحكيم وهي في المدرسة الثانوية، وشيئا فشيئا، تعلمت متطلبات تلك المهنة، من القوانين التي يجب اتباعها، العقلية التي يجب أن تتحلى بها، وكذلك المهنية.


وخلال الفترة القصيرة التي قضتها كلاعبة هاوية، رأت سليمة إعلانا عن دورة للتدريب على التحكيم، ولكن عندما تقدمت لاتحاد كرة القدم الرواندي بطلب للانضمام إلى الدورة التدريبية بعد انتهائها لتوها من دراستها الثانوية، قوبلت بالرفض، وكان سبب الرفض مرة أخرى هو صغر سنها.

لم تيأس موكاسانغا، وقررت أن تأخذ على عاتقها تعليم نفسها قوانين اللعبة التي وضعها فيفا، وكُللت مجهوداتها بالنجاح عندما أعطاها اتحاد كرة القدم الرواندي أخيرا الفرصة للدراسة إلى جانب غيرها من الأشخاص الذين كانوا يطمحون لأن يصبحوا حكاما.


 


أدارت موكاسانغا مباريات ضمن الدوري الرواندي لكرة قدم الرجال، ثم مباريات البطولة الأفريقية لكرة قدم السيدات في عام 2016، ثم حكّمت خلال بطولة كأس العالم للسيدات عام 2019 ودورة الألعاب الأولمبية التي أقيمت في طوكيو.

 

يمثل يوم 18 يناير حدثا بارزا في مشوارها المهني، إذ أدارت المبارة التي فازت بها زيمبابوي على غينيا في كأس الأمم الأفريقية، حيث أصدرت ستة كروت صفراء وفرقت بين اللاعبين المتشاحنين، وكان أداؤها مقنعا ومتزنا.


اقرأ أيضًا..


الكلمات المفتاحية