الأحد 03 مارس 2024 الموافق 22 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

«لو إنتي أم جديدة» 5 نصائح للمرأة المصابة باكتئاب ما بعد الولادة

الأربعاء 22/فبراير/2023 - 11:16 م
اكتئاب ما بعد الولادة
اكتئاب ما بعد الولادة نصائح

 

تعاني العديد من الأمهات من اكتئاب ما بعد الولادة، ولكن للأسف لا تستطيع المرأة إخبار ما تشعر بها تجاه طفلها للآخرين، كونها تشعر بالخجل، أو الذنب. وقد تعتقد المرأة أنه عليها التغلب على تلك المشاعر بمفردها، وهو ما قد يؤدي إلى تطور الحالة.

في البداية قد تُصاب بعض الأمهات بما يُعرف باضطراب الكآبة النفاسية، وهي حالة بسيطة تختفي بعد أسبوعين تقريبا، ولكنها للأسف تتطور لدى 10% من الأمهات وتتحول إلى اكتئاب ما بعد الولادة.

لذا إذا كنتي أم جديدة، وتشعرين بشعور غريب تجاه نفسك وطفلك لأكثر من أسبوعين بعد الولادة، عليكي اتباع الإرشادات التالية، لتعرفين كيفية طلب المساعدة من الآخرن..

 

التعرف على الأعراض


إنجاب طفل هو تجربة عاطفية مفعمة بالحيوية. ولكن في الواقع، تمر العديد من الأمهات الجدد بمرحلة قصيرة بعد الولادة تتضمن القلق وتقلب المزاج وأعراض أخرى مماثلة.

عادة ما تستمر بضعة أسابيع، ومن الشائع أن تشعر بهذه الطريقة عندما تتكيف مع الحياة مع مولود جديد. ولكن تعاني الأمهات الأخريات من هذه الأعراض وغيرها لفترة أطول، وغالبًا ما تكون أكثر حدة.

تختلف أعراض اكتئاب ما بعد الولادة، ولكن بعض العلامات الشائعة هي الغضب الشديد والتهيج والانسحاب وفقدان الاهتمام بالأحباء والأنشطة ومشاكل النوم وأفكار إيذاء النفس.

 

الصدق والاعتراف بالمشكلة


الصدق هو دائمًا أفضل سياسة، خاصة عندما يتعلق الأمر بأمومتك. وعليكي أن تتأكدي من أن الخطوة الأولى للشفاء هي الاعتراف بالمشكلة. وعدم المحاولة في إخفاء ما تشعرين به عن الآخرين.

يجب عليكي التحدث حول ما تشعرين به بكل صدق مع شريكك أو أصدقائك أو فرد من أفراد عائلتك. وإذا كنتي تشعرين بأن حالتك تتطلب الذهاب إلى الطبيب لا تترددي أو تشعري بالخجل.

تجاهل المشكلة والعزلة يؤدي إلى تفاقم الحالة، ومن الضروري أن تعلمي أن اكتئاب ما بعد الولادة يتطور إلى ذهان ما بعد الولادة وهي حالة تصيب الأمهات بمشاعر الرغبة في إيذاء النفس والطفل، وتمثل خطورة كبيرة على حياتك وحياة طفلك.

 

تفويض المسؤوليات


إن المسؤولية التي تأتي مع كونك أماً جديدة هي مسؤولية كبيرة ويمكن أن تشعري أنها أكثر من اللازم. لذا لا تترددي في طلب المساعدة من الأصدقاء وأفراد العائلة في الأعمال المنزلية والوجبات والمهام الأخرى التي يمكنهم القيام بها من أجلك.

إذا لم تتمكني من الحصول على هذا الدعم، فكري في استئجار "الرعاية" لطفلك بشكل مؤقت بعد الولادة. والتي تساعدك أنتي وشريكك في الحصول على قسط من النوم.


تواصلي مع الأمهات الأخريات


يمكن أن يكون التواصل مع الأمهات الأخريات مفيدًا حقًا لأولئك الأمهات الجدد على الأمومة. خاصة وأن التحدث إلى الآخريات اللواتي يشعرن بنفس شعورك يمكن أن يساعدك على تخطي الأمور.

يمكن لطبيبك توجيهك في الاتجاه الصحيح حول مكان العثور على مجموعات الدعم المحلية. وغالبًا ما يكون لدى المستشفيات متطوعون لديهم خبرة ويريدون تقديم خدماتهم.

 

طلب المساعدة


العيش مع اكتئاب ما بعد الولادة، لا يجعلك أماً سيئة، ولكن يجعلك امرأة تحتاج إلى المساعدة، لذا لا تترددي في طلب المساعدة.

ads