الثلاثاء 28 مايو 2024 الموافق 20 ذو القعدة 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

إيفان فائق يعقوب | وزيرة عراقية واجهت الصعاب وقادت نساء الأقليات

الثلاثاء 05/سبتمبر/2023 - 02:28 م
هير نيوز

إيفان فائق يعقوب جابرو سياسية عراقية كلدانية، ولدت في البصرة عام 1981، وحاصلة على بكالوريوس أحياء مجهرية من كلية العلوم في جامعة البصرة. كانت مقيمة في الموصل قبل أن يسيطر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، وبسبب ذلك نزحت إلى البصرة وأقامت في كرفان غرب مخيم للنازحين المسيحيين في منطقة مناوي باشا بالبصرة مع زوجها وأولادها.

تعمل مسؤولة مكتبة مار أفرام ومسؤولة العلاقات بجمعية الفردوس الإنسانية وممثلة المرأة المسيحية في منتدى النساء القياديات في مجلس البصرة وممثلة المرأة المسيحية في مجلس مكونات العشائر، وقد حصلت على منصب سكرتير عام ملتقى نساء الأقليات في العراق.



خلال وجودها في المدينة التي ولدت وكبرت فيها، استطاعت العمل في المجال الإنساني والتطوعي وتمكين المرأة. وما زالت تحاضر في ورشات عمل خاصة بالنساء المعنفات ومن تضررن وأصبحن من ضحايا الإرهاب.

نشطت في مجال منظمات المجتمع المدني، وعملت مستشارة محافظ نينوى لشؤون المكونات.

واختيرت وزيرة للهجرة والمهجرين في حكومة مصطفى الكاظمي بتاريخ 6 حزيران 2020، وكذلك في حكومة محمد شياع السوداني عام 2022.

وكانت قد نفت وزارة الهجرة والمهجرين، الأنباء عن تعرض الوزيرة إيفاق فائق جابرو، الى عارض صحي.

وقال وكيل الوزارة كريم النوري في حديث صحفي إنه لا صحة لتعرض وزير الهجرة الى جلطة دماغية وهذه الأخبار عارية عن الصحة بتاتاً.

وكانت بعض وسائل الاعلام تناقلت انباء عن إصابة وزيرة الهجرة والمهجرين إيفان فائق جابرو بجلطة دماغية نُقلت على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم، وهو ما تم نفيه لاحقا.

مشكلة النازحين


وكانت استضافت لجنة الأمن والدفاع برئاسة النائب جواد البولاني النائب الأول لرئيس اللجنة السيدة إيفان فائق يعقوب وزيرة الهجرة والمهجرين والاستاذ قاسم الأعرجي مستشار الأمن القومي لمناقشة ملف مخيم الجدعة، وبحث آلية عودة النازحين لمناطقهم.

وأكدت اللجنة سعيها للوصول الى عمل تكاملي بين مجلس النواب والحكومة لإيجاد حل لقضية النازحين وإعادتهم لمناطقهم، مثمنين الجهد الحكومي في معالجة القضايا التي تمس أمن العراق وشعبه، داعين الى بذل المزيد من التعاون لحل موضوع مخيم الجدعة وعودة النازحين لمناطقهم.



بدوره أوضح السيد مستشار الأمن القومي ان وزارة الهجرة والمهجرين مسؤولة عن ملف النازحين داخل العراق وهي معنية بحسم ملف إعادتهم لمناطقهم بالتعاون مع الأجهزة الأمنية، مؤكدا ان ذلك من أولويات عمل الحكومة بدعم من مجلس النواب العراقي.

من جهتها أكدت وزيرة الهجرة والمهجرين أن مخيم الجدعة سوف يغلق في نهاية العام الحالي مع بقاء مركز التأهيل للعوائل، والذي سوف يغلق بعد إكمال مهمته، داعية لجنة الأمن والدفاع للقيام بإجراء زيارة للمخيم، مثمنه دور الأجهزة الأمنية وتعاونها في موضوع غلق المخيمات وإعادة عدد من العوائل النازحة لمناطقهم، مؤكدة على أهمية أن يكون هنالك تنسيق عالي بين الوزارة ومستشارية الأمن القومي لإيجاد حلول ناجعة لموضوع المخيمات.



ads
ads