الإثنين 26 فبراير 2024 الموافق 16 شعبان 1445
رئيس مجلس الإدارة
خالد جودة
ads
رئيس مجلس الاداره
خالد جوده

محاكمة ضابط شرطة بجريمة اغتصاب فتاة في البحر «بيودع العزوبية»

الثلاثاء 20/يونيو/2023 - 03:48 ص
ضابط يغتصب فتاة في
ضابط يغتصب فتاة في البحر

في حادثة غريبة من نوعها، استمعت إحدى المحاكم البريطانية، إلى أقوال رقيب شرطة يُدعى لورانس نايت يبلغ من العمر 34 عامًا، بعد اتهامه من قبل إحدى الفتيات بالاغتصاب داخل مياه البحر في برايتون بشرق لندن.

 

 

ضابط شرطة يغتصب فتاة في البحر


وفقًا لوسائل الإعلام التي نقلت الحادثة، يواجه نايت، تهمة إغتصاب فتاة تبلغ من العمر 21 عامًا في البحر في برايتون خلال حفل توديع العزوبية قبل زواجه بنحو إسبوعين تقريبًا.

يُزعم أن لورانس نايت، 34 عامًا، نفذ جريمته بعدما تعرفت مجموعته على مجموعة الفتاة القائمة بالشكوى في منتجع ساسكس، حيث التقى نايت بالمرأة في وسط مدينة برايتون في 17 يوليو 2021، بينما كانت قواعد التباعد الاجتماعي لا تزال سارية بسبب جائحة كوفيد-19.

توجهوا إلى البحر معًا، بناءًا على رغبة نايت، الذي يُزعم أنه جرد الفتاة من  ملابسها الداخلية واغتصبها رغمًا عنها. ولكن رقيب الشرطة الذي كان يعمل في مركز شرطة ستوك نيوينجتون، شمال لندن في ذلك الوقت، ينفي جميع التهم الموجهة إليه بالاغتصاب والاعتداء الجنسي.

 

أقوال المدعي العام


في بداية جلسة الاستماع، صرح المدعي العام، إن نايت وصاحبة الشكوى كانا غريبين عندما التقى كل منهما بالآخر في الساعات الأولى من يوم 17 يوليو لعام 2021.

كانت صاحبة الشكوى وأصدقائها يعتزمون التوجه إلى منطقة الشاطئ وكانوا يبحثون على مكان مفتوح للاستمتاع على شاطيء البحر، بينما كان المدعى عليه في برايتون في ليلة توديع العزوبية وكان مع مجموعة من الأصدقاء.

خرجت المجموعتان إلى الحانات في منطقة برايتون. وخلال هذا الوقت، كانت قواعد التباعد الاجتماعي لا تزال سارية ولم تكن العديد من الحانات مفتوحة أو تم إغلاقها مبكرًا.


ثم التقت المجموعة التي تضم المدعى عليه بالمجموعة التي تضم المشتكية وبدأوا في البحث عن مكان مفتوح لقضاء الأمسية. ولم يكن هناك خيارًا سوى العودة إلى الشاطيء.

وانتهى الأمر بالمجموعتين بالسير نحو الشاطيء معًا، وبعد وقت تعرف المدعى عليه وصاحبة الشكوى، وطلب منها السير داخل المياه لبعض الوقت، وقالت الفتاة: "كان يبدو وأنه سيبكي، لذا وافقت على الذهاب معه إلى المياه".

 

تفاصيل الواقعة


شرحت المدعى العام، وفقًا لأقوال صاحبة الشكوى، أن الفتاة لم تكن ترغب في دخول المياه، ولكنها رضخت لإصراره في النهاية، وبعد فترة من السير معًا داخل المياه، وقف الرجل ورائها فجأة وارتكب جريمته.

خرج المدعى عليه بسرعة من المياه بعد ارتكابه الجريمة، وخرجت الفتاة، وأخبرت أصدقائها أنها بحاجة للإتصال بالشرطة فورًا، وتم اعتقال الرقيب نايت، وبدأت التحقيقات معه.

بالطبع، نفى نايت، من ليتون بشرق لندن، تهم الإغتصاب والاعتداء الجنسي على الفتاة، ولكن لا تزال جلسات الاستماع مستمرة.



اقرأ أيضا..


ads